الدمازين26-9-2022(سونا ) - امتدح مولانا صديق يوسف محمد احمد رئيس مجلس الشئون الدينية والاوقاف باقليم النيل الازرق انشطة وبرامج قافلة منظمة الاعتدال للحوار وبناء السلام.  واكد صديق ان برامج القافلة الدعوية والارشادية لامست هموم وقضايا المجتمع املا ان تتواصل القوافل والبرامج التي من شأنها رفع الوعي ودعم التماسك المجتمعي. جاء ذلك لدي لقائه اليوم بمكتبه وفد القافلة برئاسة الاستاذ محمد يحي احيمر وذلك بحضور الشيخ  صلاح الدين رحمة الله باسوم نائب رئيس المجلس. واوضح صديق ان  القافلة الدعوية التي سيرتها منظمة الاعتدال لاقليم النيل الازرق نفذت عددا من الانشطة والبرامج امتدت لمدة 4 ايام متتالية من ضمنها تقديم خطب شملت 4 منابر بمحافظتي الدمازين  الروصيرص   استهدفت المناطق التي شهدت توترات ونزاعات في الفترة  الأخيرة .واقيمت ورشة تدريبية للحوار وبناء السلام لـ30 متدربا من الدعاة  والداعيات .

واضاف صديق ان برامج القافلة امتدت  للسجن الولائي بالروصيرص حيث قدم الدكتور محمد الحوار محاضرة لنزلاء سجن الرصيرص عن  الابتلاءات والصبر على الشدائد والمشاق  . وسجل وفد القافلة زيارة للمانجل  الفاتح يوسف حسن عدلان ناظر عموم قبائل النيل الازرق وزيارة مجمع خلاوي الإمام علي بن أبي طالب بحي الصالحة بالدمازين غرب كما  اقيمت 4 منابر  بمسجدالرصيرص العتيق ومسجد الرسالة العتيق  بقنيص ومسجد الاستقامة بمشاركة  الشيخ عمر الشيمي الفكي الشيمي وزير الرعاية والتنمية فضلا عن اقامة منبر  بمسجد الرياض جوار اذاعة الاقليم بمشاركة  الاستاذ عزالدين آدم مدير عام وزارة الرعاية والتنمية الاجتماعية ومولانا صديق يوسف رئيس مجلس الشئون الدينية وتناولت الخطبة حرمة الدماء وتعزيز الإخاء الاسلامي وترسيخ أسس العيش المشترك وتم تسجيل حلقات في الإذاعة والتلفزيون.

أخبار ذات صلة