لخرطوم ٢٧-٦-٢٠٢٢(سونا)- أكد السيد رئيس مجلس السيادة الإنتقالي القائد العام للقوات المسلحة الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، لدى تفقده القوات بموقعي الأسرة و ود كولي بالفشفة الصغرى  بالحدود الشرقية يرافقه أعضاء من هيئة القيادة ، على عزم قيادة القوات المسلحة على إسناد القوات وتمكينها من أداء واجبها المقدس في حماية الأرض والعرض.

و قال إن أفراد القوات المسلحة لن  تضعف عزيمتهم و أنهم ماضون في طريق الفداء والإستشهاد في سبيل البلاد، مشدداً  على أن دماء  الشهداء لن تضيع سدى، مؤكداً على أن الرد سيكون واقعاً ملموساً على الأرض وأن ما جرى من أحداث خلال الأيام الماضية بمنطقة الأسرة لن يتكرر مرة أخرى، موجهاً بعدم السماح بأي تحركات أو تعديات جديدة على الأراضي السودانية والمواطنين حتى خط الحدود الدولية.

 إلى ذلك تفقد سيادته مواطني منطقتي الأسرة وود كولي و استمع إلى مطالبهم ووعد بإكمال  مشروعات البنى التحتية من كهرباء وطرق كما قدم دعما مقدرا لقطاعي المرأة والشباب.

 وكان في إستقبال سيادته قائد المنطقة وقادة التشكيلات والوحدات بالمنطقة العسكرية الشرقية.

 

أخبار ذات صلة