الخرطوم 27 - 6-2022(سونا)- دشن وزير الثروة الحيوانية والسمكية الأستاذ حافظ إبراهيم عبد النبي ووزير المالية والتخطيط الاقتصادي دكتور جبريل إبراهيم اليوم بمقر وزارة الثروة الحيوانية، سيارات مشروع المسح الوبائي الثالث الخاص بدعم سبل كسب العيش للرعاة وصغار المنتجين الذي يموله الاتحاد الأروبي بالتنسيق مع الصندوق الدولي للتنمية الزراعية (إيفاد) بحضور ممثل الاتحاد الأوروبي وإيفاد ووالي ولاية القضارف ووزير الثروة الحيوانية بإقليم النيل الأزرق ووكيل الوزارة ومديري الإدارات بالوزارة والجهات المختصة. وقال الأستاذ حافظ ابراهيم عبد النبي وزير الثروة الحيوانية لدى مخاطبته حفل التدشين إن المشروع نعول عليه كثيرا في تطوير قطاع الثروة الحيوانية من خلال مكافحة الأمراض الوبائية والحفاظ على صحة وسلامة القطيع وتحقيق الأمن الغذائي محليا ودوليا.

وأشاد حافظ بجهود الاتحاد الأوروبي في دعم برامج صحة الحيوان ممثلا فى مشروع المسح الوبائي لأمراض الحيوان الأول والثاني قائلا "اليوم نقف لتوزيع 23 سيارة خاصة بمشروع المسح الوبائي الثالث  لثماني ولايات (سنار والنيل الأزرق والنيل الأبيض وشمال كردفان وجنوب كردفان غرب كردفان وكسلا والقصارف).

كما أشاد بجهود الصندوق الدولي للتنمية الزراعية إيفاد في تحسين وترقية الصادرات من خلال مشروع تسويق الثروة الحيوانية والقدرة على الصمود الذي يقوده خبراء من السودان، كما شكر كل إدارات الوزارة بالمركز والولايات، مؤكدا دعمه لتنفيذ هذا المشروع الكبير بما يخدم الأمن الغذائى القومي والاقليمي والدولي. من جانبه قال دكتور جبريل إبراهيم وزير المالية والتخطيط الاقتصادي، إن السودان مؤهل لإنتاج الغذاء محليا وعالميا  لامتلاكه أراضي زراعية وثروة حيوانية كثيرة، مؤكدا ضرورة المحافظة على السلالات وتطويرها وإدخال الحيوان في الدورة الاقتصادية والاهتمام بالمنتج والراعي والاستفادة من القيمة المضافة لمنتجات الثروة الحيوانية وإنشاء المسالخ وفقا للمواصفات العالمية. واكد أهمية تطوير البنى التحتية للمحاجر والمسالخ وزيادة الإنتاج وتصدير لحوم مبردة، ودعا إلى إنتاج اللقاحات محليا بدلا من الاستيراد، قائلا بمزيد من الجهد والتنسيق مع الجهات المختصة يمكننا أن نحصل على 6 مليارات دولار في العام من صادر الثروة الحيوانية.

أخبار ذات صلة