الخرطوم 26-6-2022( سونا ) - أصدرت القوات المسلحة اليوم  بيانا حول قيام الجيش الأثيوبي بإعدام سبعة جنود سودانيين ومواطن كانوا أسرى لديه .

وجاء في البيان : يقول المولى عز وجل (من المؤمنين رجال صدقوا ماعاهدوا الله عليه، فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا ) صدق الله العظيم في تصرف  يتنافي مع كل قوانين وأعراف الحرب والقانون الدولي الإنساني، قام الجيش الإثيوبي بإعدام  سبعة جنود سودانيين ومواطن كانوا أسرى لديهم ، ومن ثم  عرضهم على مواطنيهم بكل خسة ودناءة.  القوات المسلحة السودانية إذ تتقدم بخالص التعازي لأسر الشهداء الكرام، تؤكد وبشكل قاطع للشعب السوداني الكريم، بأن هذا الموقف الغادر لن يمر بلا رد ، وسترد على هذا التصرف الجبان بما يناسبه، فالدم السوداني غال  دونه المهج

و الأرواح، (وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون). الجنة والخلود لشهداءنا الأبرار الله أكبر والعزة للسودان..

أخبار ذات صلة