تقرير :عاكفه الشيخ بشير

الخرطوم 17 - 6 - 2022 م )سونا(-العلاقات التركية الافريقية علاقات راسخة في القدم ساهمت الارادة القوية و رغبة الطرفين في تطورها فشهدت الاعوام الماضية نشاطات وتنظيم فعاليات ولقاءات ثنائية ادت لتنمية و تطوير التعاون بين الطرفين في مختلف المجالات السياسية والثقافية والاقتصادية على أعلى المستويات وأدى كل ذلك إلى إعلان الاتحاد الافريقي تركيا شريكا استراتيجيا للدول الإفريقية .

وتم الاهتمام بالجانب الدبلوماسي كمحرك للعمل بين تركيا والدول الافريقية فرفعت تركيا عدد سفاراتها في إفريقيا من 12 عام 2002 إلى 43 سفارة عام 2022 م حيث يبلغ عدد سفارات الدول الافريقية بتركيا 37 سفارة وبلغت المساعدات الانمائية التي قدمتها تركيا للدول الافريقية خلال الاربعة عشر عاما الماضية 2,2 مليار دولار  ، كما لا  تقتصرعلاقاتها على جانب المساعدات فقط بل هنالك علاقات تجارية هامة تصب في مصلحة الطرفين حيث تشارك الشركات التركيا في 1700 مشروع افريقي ، وبلغ حجم التجارة بين الطرفين في العام الماضي 25.4 مليار دولار وتم وضع خطة لزيادته ل 50 مليار دولار.

وتراعي تركيا في تعاونها مع دول افريقيا احتياجات كل دولة على حدا لتعظيم الفائدة ،وفي إطار تعزيز العلاقات التركية -الإفريقية وأيمانا بدور الإعلام في هذا المجال نظمت دائرة الاتصال بالرئاسة التركية فعاليات القمة الاعلامية التركية الافريقية.

وقال رئيس دائرة الاتصال بالرئاسة التركية فخر الدين ألطون في افتتاح القمة (أن الصداقة بين تركيا وافريقيا أصبحت نموذجا عالميا وقد تم توطيدها من خلال رؤساء الدول على الصعيد الأول ثم الشركات والمؤسسات العامة ومنظمات المجتمع المدني التركية والإفريقية ) وأضاف أن إهتمام تركيا بالقارة الإفريقية يقوم على اساس المساواة والكسب المتبادل ويجد ذلك استحسانا كبيرا من إخواننا الأفارقة.

وقالت مديرة غرب ووسط إفريقيا بالخارجية التركية السفيرة نور ساغمان في القمة أن هناك نموذج شراكة خاص بين الدول الإفريقية وتركيا  تتخذ مبدأ المساواة والاحترام المتبادل والشفافية والمصداقية وأضافت إن علاقات التعاون التي تطورها تركيا مع إفريقيا تعتمد على مبدأ (رابح - رابح ) وأن تركيا ترى ضرورة استخدام موارد إفريقيا لصالح الإفارقة وإن تطوير شراكتها معهم تكون في هذا الإطار .

وفي إطار العلاقات التركية الإفريقية توجد خطط وبرامج لتطوير الشراكة بين الطرفين لتحقيق الربح لكل في إطار مبدأ رابح – رابح ليجني ثمار الربح كلا الطرفين تركيا وإفريقيا .ِ

 

 

أخبار ذات صلة