الخرطوم 12-6-2022( سونا)- أرجأت محكمة المتهمين بقتل العميد بريمة في جلستها اليوم بمعهد العلوم القضائية،جلساتها إلى السادس والعشرين  من الشهر الجاري بعد الاستئناف الذي قدمه الاتهام طاعناً في طلبات الدفاع  المتعلقة بالاطلاع على ملف التحري الذي تبين أن فيه خلاف وجدل قانوني ،وطلب  آخر متعلق  بعرض المتهمين للجنة طبية.

وكانت المحكمة في جلسة التاسع والعشرون من شهر مايو فصلت فيها بعد الرد والتعقيب من هيئتي  الاتهام والدفاع بيد أن طلباً آخر قدمه الاتهام بوقف الإجراءات لحين صدور قرار من محكمة الاستئناف والذي أثار جدلا آخر لتفاجئ المحكمة بطلب آخر لدفاع المتهم الأول  يوضح فيه أن المتهم محمد آدم الشهير( بتوباك ) يعامل داخل سجن كوبر معاملة المحكوم بوضعه في الزنازين الغربية الخاصة بالمحكوم عليهم بالاعدام والذي ينافي القانون وفق الماده ١٢٠ إجراءات والتي يجوز فيها للقاضي أو مدير السجن للوقوف على حالة المتهم بنفسه لجهة أن المتهم برئ حتى تثبت إدانته، عليه وافقت المحكمة على طلبها وأكدت أنها ستقوم  بزيارة المتهم بتاريخ ٢٠٢٢/٦/١٥

الجدير بالذكر أن النيابة كانت قد وجهت تهمة القتل العمد إلى اربعة ثوار تم اعتقالهم، وهم محمد آدم (توباك) وأحمد الفاتح (الننة) ومحمد الفاتح (ترهاقا) ومصعب الشريف ودكتور زينب الأمين الطبيب المعالج للثوار المتهمين، وذلك على خلفية بلاغ مقتل العميد شرطة علي بريمة.

ووجهت إليهم تهما جنائية تحت المواد 120/130 مقرونه بالماده ١٠٧ لدكتورة زينب الأمين بالتستر من القانون الجنائي السوداني لسنة 1991، وأحالت البلاغ إلى المحكمة للفصل فيه بعد مضي فترة الاستئناف.

 

 

أخبار ذات صلة