الخرطوم 5-12-2021 (سونا)- أكد الأستاذ إبراهيم موسى عيسى، الأمين العام المكلف لديوان الزكاة أن موازنة العام ٢٠٢٢ تأتي وفق أهداف محددة وأسس واضحة، حيث بدأ الإعداد لمقترح الموازنة انطلاقا من المحليات ثم الولايات صعودا إلى الأمانة العامة.

وقال لدى مخاطبته اجتماعات اللجان المتخصصة لمناقشة موازنة الجباية والمصارف والدعوة والإعلام والصرف الإداري اليوم بديوان الزكاة الاتحادي، إنه بعد الاطلاع على شكل الموازنة اطمأن على ما تبشر به من خير واستجابتها للمتغيرات الظرفية في البلاد على مستوى الاقتصاد ومعاش الناس وتلبية احتياجات أصحاب الحاجات الشرعية، مؤكدا العمل على توسيع وعاء الجباية واستيعاب كل الأوعية الزكوية بالولايات بما يمكن من التوسيع في المصارف.

وأضاف أن تهيئة بيئة العمل تأتي في مقدمة أهداف الميزانية. وقال إن العلاقة بين الأمانة العامة والولايات وما يتعلق بالدعم لها سيتم عبر أسس وضوابط واضحة بأرقام محددة، مطالبا اللجان المتخصصة بوضع أرقام واضحة ودقيقة حتى لا يضطرون لعمل ميزانية ملحقة، مطالبا بوضع أرقام تتناسب مع مناشط الدعوة والإعلام والمعهد العالمي لعلوم الزكاة، مؤكدا تضافر الجهود والعمل بروح الفريق من أجل تحيق أهداف الديوان بما يلبي احتياجات ألفقراء والمساكين وكافة الشرائح.

أخبار ذات صلة