الخرطوم 24-10-2021 (سونا)- نظمت اليوم المنظمة الدولية للهجرة بالسودان ورشة حول مسح سياسات وتشريعات الهجرة بالسودان بفندق السلام.

وقال الأستاذ علي حسن ممثل المنظمة الدولية للهجرة بالسودان إن هذه الورشة مربوطة بتحقيق الدراسة التي أعدت لتشريعات وسياسات الهجرة في 2019، وذلك في إطار الشراكة بين المنظمة الدولية للهجرة والمجلس القومي للسكان، ومشاركة من الخبير الدولي د. أيمن أزهري.

وأضاف أن جزءاً من هذه الدراسة سيخرجون منها بتوصيات تكون رافدا للسياسة الوطنية في السودان، وتنبني على ضوئها خطة وطنية ومشاريع في إطار الهجرة، ويعزز ذلك من الشراكة بين السودان والشركاء الدوليين والوطنيين في الهجرة.

وأوضحت الأمين العام للمجلس القومي للسكان الأستاذة وصال حسين عبد الله أن الورشة جاءت في إطار مواصلة جهود المجلس القومي للسكان، بهدف إعداد سياسة وطنية شاملة للهجرة والتنمية في السودان بتدشين المسح الخاص باستراتيجيات الهجرة في السودان الذي تم بالشراكة مع المنظمة الدولية للهجرة في السودان.

وقالت إن هذه الدراسة تم فيها تنسيق كبير على كافة المستويات مع ثماني ولايات من السودان، بجانب التنسيق مع الشركاء في كل الوزارات والمؤسسات وبعض المنظمات الطوعية العاملة في مجال الهجرة.

وأكدت الأمين العام للمجلس القومي للسكان أن هناك كثيرا من القضايا الخاصة بالهجرة والتنمية في السودان يجب الوقوف عليها، وأن توضع لها سياسة وطنية شاملة لإدارتها في البلاد. وأبانت أن الدراسة خرجت بعدد كبير من التوصيات.

وقالت إنهم يقصدون بهذه السياسة سياسة تعظم من الآثار الإيجابية وتقلل من الآثار السلبية، و أضافت أنهم لم يكن لديهم نظرة عدائية تجاه الهجرة ككل، ولكن يتحدثون عن كيفية ترتيبها والتعامل معها التعامل الأمثل الذي يجعل من الهجرة واحدة من قضايا التنمية المهمة في السودان.

أخبار ذات صلة