مدني 17-10-2021 (سونا) - أكد الدكتور أيمن إبراهيم عبد القادر المدير العام لوزارة الإنتاج والموارد الاقتصادية بولاية الجزيرة أن الاحتفال باليوم العالمي للغذاء الذي يصادف  اليوم السادس عشر من شهر أكتوبر يأتي هذا العام والعالم أحوج ما يكون للاهتمام بالأمن الغذائي، وذلك لتغطية الحاجة المتزايدة للغذاء نتيجة لزيادة النمو السكاني والذي أدى لزيادة الاستهلاك الغذائي الشيء الذي يجعل من الضرورة وضع الخطط والاستراتيجيات التي تلبي حاجة المجتمعات  الغذائية في الوقت الحالي واستدامتها في المستقبل.

وأوضح أمين في تصريح لـ(سونا) أن وزارته كانت قد وضعت خارطة طريق وخطة متكاملة للأمن الغذائي بالتعاون مع المنظمات الدولية والجهات ذات الصلة ممثلة في الأمانة العامة للأمن الغذائي الاتحادية ومنظمة الزراعة والأغذية الدولية (فاو)، حيث تم إصدار قرار من السيد والي ولاية الجزيرة بتكوين المجلس الأعلى للأمن الغذائي والأمانة الفنية الولائية، حيث باشرت هذه اللجنة أعمالها من خلال الاتصال بالجهات ذات الصلة، وأنجزت التصنيف المرحلي المتكامل للأمن الغذائي ورفعت توصياتها والتدخلات المطلوبة لأمانة الحكومة وذلك بهدف تحديد أماكن الهشاشة بالولاية.

وأشار أمين إلى أن الوزارة في سبيل تحقيق الأمن الغذائي للسكان كانت قد قامت وعبر إدارة البساتين بتوزيع عددا كبيرا من شتول الأشجار المثمرة وبذور بعض أصناف الخضروات على ربات البيوت والمدارس والمساجد بمحليات شرق الجزيرة وجنوب الجزيرة والمناقل، مبينا أن إدارة الثروة الحيوانية بالولاية وبالتعاون مع إدارة مشروع الجزيرة نظمت العديد من أيام الحقل والتوعية البيطرية وتنمية نساء الريف بمنطقة أم تريبات محلية جنوب الجزيرة ومنطقة أم ضوانبان بمحلية المناقل وذلك بهدف نشر ثقافة إضافة القيمة المضافة للمنتجات الحيوانية من خلال تصنيعها.

وقال أيمن إن الوزارة تعمل وفق خطة طموحة لتنمية القدرات البشرية من خلال إقامة الورش التدريبية للعاملين والمرشدين وشركاء العملية الإنتاجية حيث نظمت الوزارة خلال الفترة الماضية ورشة حول إنتاج الموز الصادر بالتعاون مع المبادرة الكورية الإفريقية للأغذية، إضافة لورشة حول تعزيز إنتاج الطماطم. وجدد د. أيمن تأكيده أن الوزارة تؤدي عملها بالتعاون مع كافة المؤسسات ذات الصلة بالإنتاج الزراعي والحيواني مثل هيئة البحوث الزراعية ومشروع الجزيرة وجامعة الجزيرة وغيرها من المؤسسات، وذلك بهدف استغلال الإمكانات المتاحة ورفع الوعي نحو قضايا الإنتاج تحقيقا للأمن الغذائي المستدام للمواطن السوداني.

أخبار ذات صلة