14-10-2021-(سونا)- اكد الاستاذ سيف الدين بري مدير عام التمويل الاصغر ببنك السودان المركزي ان التمويل الاصغر يعتبر أحد اهم الادوات التي تساعد في تحقيق التنمية والتنمية المستدامة.

جاء ذلك خلال ورشة عقدت اليوم بتنظيم من بنك السودان المركزي وبرنامج الأمم المتحدة الانمائي(UNDP) بفندق السلام روتانا، حول استراتيجية التمويل الأصغر للأعوام 2021-2025  وأضاف بري ان الاستراتيجية تعتبر شاملة وتغطي قطاع التمويل الأصغر في السودان.  

من جهته قال بروفيسور بدر الدين عبد الرحيم كبير مستشاري التمويل الاصغر والشمول المالي لبرنامج الخليج العربي للتنمية، قال إن استراتيجية التمويل الأصغر للاعوام 2021-2025 سميت باستراتيجية النمو، حيث اشتملت على عدة محاور مهمة منها الجانب التشريعي الذي يعنى بالبيئة التشريعية التمكينية للقطاع، وكيفية خلق مؤسسات تمويل أصغر مستقرة ومستدامة وفاعلة في المجتمع، والتقنية والبنية التحتية والخدمات للمؤسسات التمويل الاصغر والعملاء، اضافة إلى النقلة العلمية لقطاع التمويل الأصغر بحيث تكون سياساته قائمة على أسس متينة. 

 وقي ذات السياق قال د. اسامة تاج الدين مدير برامج إعادة الاستقرار (UNDP)، إن الورشة تأتي في اطار التعاون المشترك بين برنامج الامم المتحدة الانمائي وبنك السودان وبعض القطاعات الاخرى ذات الصلة؛ من أجل تنمية مقدرات المواطن البسيط وتنمية المقدرات الاقتصادية للوصول إلى التمويل الاصغر، واضاف د. اسامة ان هذه الورشة تعتبر ختام مجهود طويل لتقويم مسار التمويل الاصغر في السودان، مشيرا إلى ان جزء كبير من الدعم الذي يقدمه برنامج الامم المتحدة الانمائي لهذا المسار يتمثل في تحسين إمكانية وصول المواطن السوداني البسيط للتمويل الأصغر  وهي إحدى أهم الأدوات الذي يعتمد عليها برنامج الامم المتحدة الانمائي لتنمية القطاع الاقتصادي.

أخبار ذات صلة