سنجة 4-6-2019م (سونا)- بدأت لجنة لتقصي الحقائق حول خسائر المظاهرات بسنار منذ انطلاقتها وقامت  اللجنة بطواف شمل رئاسة شرطة محلية سنار ومكاتب واستراحة الأمن والمخابرات واستراحة محلية سنار وقسم شرطة مكافحة المخدرات ومجمع عمارة دنقس الثقافي وشارع الأربعين وشارع الصينية وقسم شرطة مايرنو.  وتمثلت الخسائر في اتلاف للادوات والأجهزة الكهربائية والأبواب والشبابيك واللافتات الخاصة بمشروع التنمية والتطوير بمدينة سنار، واتلاف جزء من الانترلوك والكيرفستون بشارعي الأربعين والصينية وبعض أعمدة ولمبات الشوارع.

وقال المدير التنفيذي لمحلية سنار إن اللجنة تكونت بقرار من والي ولاية سنار المكلف برئاسة العميد شرطة حسين عرديب .

ورافق اللجنة في الجولة نائب المدير التنفيذي المرضي عبدالفراج مدير شرطة محلية سنار ووكيل النيابة ومدير الإدارة الهندسية ومدير الإعلام.   ولاحظت اللجنة أن تظاهرات 30 يونيو الأخيرة لم تشهد خسائر تذكر.

أخبار ذات صلة