إعداد عباس العشارى وضوالبيت محمود

الخرطوم 17 – 4 – 2019 م ( سونا ) – سير عدد من اتحادات القطاع الصحي ونقابة الأطباء المركزية وتجمع المهنيين اليوم مسيرة سلمية إلى ساحة الاعتصام بالقيادة العامة لتقديم مذكرة إصلاحية في الحقل الصحي لقيادة المجلس العسكري الانتقالي تتضمن جملة من المطالب الخاصة بالإصلاح الصحي ومحاسبة كل من تسبب في تدهوره .

حيث شملت المطالب إرجاع مستشفى الخرطوم إلى سابق عهده وتأهليه ليباشر مهامه خدمة للمواطن فضلا عن ترميم المستشفيات الأخرى التي طالها الإهمال والخراب في العهد السابق، وأكد المعتصمون من الأطباء وقوفهم مع المجلس العسكري في كل المواقف التي تسهم في بناء الوطن وتساعد في رفاهية المواطن.

وكالة السودان للأنباء استطلعت عددا من الأطباء أثناء المسيرة حيث قال الدكتور معاوية علي دبورة مستشار جراحة عامة وجراحة التجميل "أهنئ الشعب السوداني بسودان جديد  ونتطلع لعهد جديد ونحن في بداية الخطوات من أجل السودان ومطلبنا هو تسليم حكومة مدنية حسب إعلان الحرية والتغيير وتجمع المهنيين والقوى الموقعة معهم بمشاركة الجيش السوداني الذي انحاز وساهم في إنجاح هذه الثورة ونترحم على أرواح الشهداء".

من جانبه قال الدكتور زهير "إننا اليوم نسير هذه المسيرة من أجل المساهمة في وضع أركان البيت الديمقراطي الذي يحفظ حقوق كل الناس ونحن نحتاج إلى ترميم البلد بالبناء والتعمير"  

واضاف  الدكتور التجاني حسن محجوب "نقول لكل السودانيين الذين لم تتلوث أياديهم بالدماء والفساد هذا اليوم هو يوم استقلال السودان ولا بد من الوقوف والالتفاف حول الحكم الجديد من أجل الوطن".

وأشار الطبيب المهدي أحمد صديق من مستشفى الخرطوم التعليمي إلى أن الهدف من المسيرة هو إعادة المستشفى وأن المرحلة القادمة تتطلب  تكثيف العمل والعمل على عدم ارتفاع تكلفة العلاج، مؤكدا وقفة الأطباء مع النظام الجديد من أجل تطوير القطاع الصحي. وطالبت الطبيبة نهلة محمد آدم من السلاح الطبي  من النظام الجديد العمل على مجانية العلاج  للمواطن وتوفير العلاج.

وقال الطبيب أيوب مصطفى بمستشفى إبراهيم مالك إن الهدف من المسيرة تسليم الحكم لحكومة المدنية حتى ينهض الحقل الطبي والصحي وتوفير العلاج المجاني.

الطبيب معتز صباحي بمستشفى الخرطوم قال "اليوم نساند ونطالب المجلس العسكري من أجل توفير العلاج للمواطن وتوفير التنمية وتطوير البلاد"

من جانبه قال الطبيب عمار عثمان كبير اختصاصيي العظام "أن الهدف من المسيرة هو الإسراع في إنفاذ كل ما قامت  من أجله الثورة"، مشيرا إلى أن  الصحة مشوارها طويل وتتطلب تكثيف العمل وإنفاذ المطالب.

وقال الطبيب بشير عبد الباسط بمستشفي بحري "مطالباتنا توفير المعدات الطبية والمعامل وتحسينها ونحن محتاجين لنظام طبي حديث من أجل المواطن" 

وأشار الطبيب حسن  الزين من مستشفى رويال كير إلى أن الهدف من المسيرة هو تحقيق ما قامت من أجله الثورة والتضامن مع النظام من أجل تطوير الحقل الطبي.

 

 

 

 

.

أخبار ذات صلة