تفرير هند الامين نقدالله

الخرطوم 26-2-2019 (سونا) - شهدت الفترة السابقة جهوداً لتنفيذ العديد من مشاريع حصاد المياه في ولايات السودان المختلفة لموازنة الاختلال البيئي والاستفادة من وفرة المياه في الخريف والشتاء وتخزينها لأوقات الندرة  في مناطق الحاجة.

وحصاد المياه هو عملية تخزين مياه الجريان السطحي الناتج عن هطول الأمطار للاستفادة منها في الزراعة والرعي، وتوفيرها للأنشطة الحياتية الأخرى .

وتدعم مشاريع الحصاد أهدافاً اقتصادية من حيث تكثيف الزراعة وتنويعها وزيادة الإنتاج في مناطق الزراعة التقليدية وتنمية الثروة الحيوانية والغابية الى جانب تحقيق أهداف اجتماعية في تطوير المناطق الريفية وخلق فرص عمل إضافية لاستقرار سكانها وتحسين سبل كسب العيش ورفع مستوى معيشتهم.

ويعتبر مشروع وادي الكوع بولاية شمال دارفور بمنطقة كفوت بوحدة كورما الإدارية التابعة لمحلية الفاشر ، من المشروعات التي  تحقق الادارة المتكاملة والاستدامة للموارد بمنطقة المشروع ويعمل على دعم مسيرة السلام والاستقرار بدارفور ويمثل أحد المشروعات التي تهدف الى تحسين سبل كسب العيش عن طريق حصاد المياه وحسن استخدام وادارة الموارد الطبيعيه بحوض وأدى الكوع بجانب تطوير المجتمعات المحلية وتطبيق التقانات المحسنة فى مجالات الزراعة لتقليل اوتفادي الصراع حول الموارد الطبيعية والحد من النزوح الذي  يأتي نتيجه لفقدان وسائل كسب العيش وذلك من خلال دعم وتطبيق الإدارة المتكاملة للموارد الطبيعيه لتحقيق النمو المستدام.

والمشروع  عبارة عن إنشاء حفائر وسدود للمياه لعدد من المجتمعات ويغطي مساحة 100 الف كيلو متر من الوادي ويعمل على استقرار 80 الف أسرة؛ ويتم من خلاله التصدي للاختلالات البيئية التي بدأت تظهر من مؤشرات هطول الأمطار للسنوات العشرة الماضية.

و قدمت مسئولة الاتحاد الأوربي الأستاذة ماجدة فاروق  خلال اجتماع عقد مؤخرا في المجلس القومي للبيئة بمسؤولة الأمم المتحدة للبيئه الدكتور تيلارا كلارس ومسئول الاتحاد الأوربى الزائر تم فيه بحث  انتهاء العمل بالمرحلة الاولى للمشروع وتفاصيل المرحله الثانيه ،  تنويرا حول المشروع   استعرضت فيه المرحلة الأولى للمشروع والتى بلغت تكلفتها 7ملايين يورو بدعم من الاتحاد الاوربي  وبرنامج الامم المتحدة للبيئة وأهدافه ومخرجاته بجانب المنطقه الجغرافيه للمشروع وآليات متابعة المشروع وتم تكوين ثلاث لجان للمتابعة وتوجيه المشروع ممثلة فى اللجنة الاستشارية واللجنة الفنية الى جانب لجنة منتدى إدارة حوض وأدى الكوع.

وتشير منجزات المرحله الأولى حسب التقييم النهائى للمشروع والتى تمت عبر مستشارين من الاتحاد الأوربى الى ارتفاع توصيل خدمات الإرشاد من الحكومة والمجتمعات المحليه واستفادة 18% فى مجال التدريب على  التقانات المحسنة بجانب انخفاض استعمال الحطب والفحم بشكل كبير من قبل السكان المحليين.

و تم رى 700 / 12  فدان عبر الإنشاءات المائيه للمشروع واستفادت منه 5250 اسرة زادت انتاجيتها بنسبة كبيرة وبناء على ذلك تم إعداد بروتوكول حصاد المياه لتوجيه حصاد المياه فى وادى الكوع.

وستبدأ المرحلة الثانية للمشروع خلال الفترة المقبلة وتبلغ تكلفتها 10ملايين يورو وسيتم وضع المرحلة الأولى كنموذج للعمل فى المرحلة الثانية وتعمم تجربة  المشروع على الولايات الأخرى باعتباره نموذجا للإدارة  المتكاملة للموارد الطبيعية.

وصاحبت المرحلة الاولى من المشروع بحسب مسؤولة الاتحاد الاوربي ماجدة فاروق ، سلبيات تمثلت فى احتياج المشروع الى  تمثيل أكثر من المجتمع

و إستراتيجية واضحة وخطة للمستقبل بجانب مشكلة قلة الأمطار التى أدت الى انخفاض كمية المياة المتدفقه على المشروع.

 

أخبار ذات صلة